General

المهندس محمد الرشيدي رئيس مجلس أمناء جامعة النهضة يعلن عن إطلاق منصة إلكترونية

Views: 661

صرح المهندس محمد الرشيدي رئيس مجلس أمناء جامعة النهضة لجريدة الأهرام عدد يوم الجمعة 3 أغسطس 2018 عن اعتزام جامعة النهضة لإطلاق منصة إلكترونية لرصد الأخبار الكاذبة والموجهة والتعامل معها بشكل فني ومهني بغرض تقديم محتوى إخباري ومعلوماتي دقيق يواجه هذه الأخبار ويعادل تأثيرها على المتلقين، وكشف المهندس محمد الرشيدي أن الفكرة جاءت عبر مبادرة من طلاب كلية الإعلام والأساتذة والمعيدين بالجامعة، وأن مجلس الأمناء استجاب لها بشكل فوري في ضوي ما تمثله من أهمية مزدوجة سواء عبر تدريب الطلاب وزيادة قدراتهم العملية لتأهيلهم إلى سوق العمل أو الاضطلاع بدور مباشر في إعادة هيكلة الساحة الإعلامية وضبط اختلالاتها.
وأكد المهندس محمد الرشيدي أن تفكير الجامعة وطلابها وهيئة تدريسها في إطلاق هذه المنصة جاء استجابة للرسائل التي وجهها الرئيس السيسي للإعلامين بضرورة ضبط الإداء الإعلامي وتجنب التورط في ترويج أخبار كاذبة أو غير دقيقة مما يعطل مسيرة التنمية.
وشدد المهندس محمد الرشيدي على أن آلية العمل في منصة الأخبار الكاذبة التي تعتزم الجامعة إطلاقها قريبا ستتضمن رصدا دائما ولحظيا للمحتوى الإخباري في المنصات الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي وتقييمه فنيا وإعلاميا والتواصل مع الجهات المعنية والمسئولين بغرض تدقيقه والرد على ما يتضمنه من مغالطات، على أن تصدر المنصة تقارير دوروية تتضمن حالة الأداء الإعلامي ومدى التزام المؤسسات بالضوابط المهنية وأكثر الجهات خرقا للمعايير الإعلامية السليمة، إضافة إلى تنظيم دورات تدريبية وورش عمل إلى لتنظيم قدرات العاملين في الحقل الإعلامي، وتوقيع برتوكولات تعاون لتطوير قدرات المؤسسات على جمع الأخبار وتدقيقها والتأكد من صلاحيتها واختبار مدى التزامها بالضوابط المهنية وتنظيم مؤتمرات دورية بالتعاون مع الإعلاميين والمؤسسات البحثية لتقيم النتائج الإحصائية الصادرة عن منصة الأخبار الكاذبة ووضع خطط واستراتيجيات شاملة للتعامل مع الآمر بآلية محايدة ونزيهة.
وأختتم رئيس مجلس أمناء جامعة النهضة تصريحاته بتوجيه الشكر إلى طلاب الجامعة والسادة أعضاء هيئة التدريس على مبادرتهم لطرح هذه الفكرة الهامة بما يؤكد وعيهم العلمي والمهني والوطني وتحليهم بقدر من المسئولية الاجتماعية والوطنية وهو ما كان طبيعيا أن يقابله ترحيب من الجامعة ومجلس أمنائها بالفكرة.