كلية الهندسة جامعة النهضة تنظم رحلات علمية لطلابها

انطلاقاً من حرص جامعة النهضة علي ربط الجانب العلمي بالجانب العملي والتطبيقي، ولتحقيق أعلى استفادة للطلاب، وتخريج مهندسين بمهارات علمية وعملية تواكب تطور سوق العمل، وتحت رعاية الأستاذ الدكتور سالم الخضري – عميد كلية الهندسة، نظم قسم هندسة الطاقة الكهربائية والمتجددة بكلية الهندسة جامعة النهضة، برئاسة الدكتور محمد سعد – رئيس القسم، وإشراف الدكتور حسن محمود - وكيل أول وزارة الكهرباء سابقاً والمدرس بقسم الطاقة رحلة علمية لطلاب الفرقة الثانية قسم الطاقة لمحطة توليد الكهرباء بشبرا الخيمة يوم الثلاثاء 22 ديسمبر 2020.

حيث كان في استقبال الطلاب المهندس محمد عابدين - رئيس قطاع التدريب بالمحطة، والمهندس إبراهيم عبد الهادي - مدير التدريب، وتحدثوا عن محطة كهرباء شبرا الخيمة لتوليد الطاقة الكهربائية والتي تعد البداية الحقيقية لحقبة جديدة في تاريخ الكهرباء في مصر، تم افتتاح المحطة في مارس 1982، وتعتبر واحدة من أكبر وأهم المحطات البخارية في شمال أفريقيا، إذ أنها قفزت بالقدرة في موقع واحد إلى 1300 ميجاوات وهي تمثل 4% من اجمالي الطاقة الكهربائية المولدة في مصر وحوالي 16% بالنسبة للقاهرة، واحتوت علي تكنولوجيا حديثة في نظم التحكم والربط الكهربي، ومراقبة التلوث واستخدام الحاسبات اﻵلية. 
وبدأ المهندس نعمان مصطفي مسؤول التدريب بالمحطة بإلقاء محاضرة قدم فيها شرحاً تفصيلياً للمحطة وآلية العمل بها، وتعرف الطلاب أثناء جولتهم بمحطة الكهرباء الموجودة على الطريقة التي يتم من خلالها إنتاج الكهرباء من مياه النيل، حيث أكد المهندس نعمان مصطفي أن محطة كهرباء شبرا هي محطة بخارية في المقام الأول، بمعني أنها تعتمد كلياً على البخار الذي يتم الحصول عليه من مياه النيل، ومن هنا تمر المياه بمجموعة مراحل من المعالجة حتى يتم الحصول على بخار والذي يتم من خلاله عملية إنتاج الكهرباء.
 
ثم تم توضيح كيفية متابعة المحطة بالكامل من خلال أجهزة الكمبيوتر والتي تم ربطها بالمحطة من خلال عدسات صغيرة موجودة بكل جزئية داخل المحطة حتى داخل الغلايات، وتعرف الطلاب علي طبيعة عمل وحدة التحكم المتصلة بالشبكة القومية والتي تُظهر الحمل الرئيسي للشبكة على مستوى الجمهورية، وهي عبارة عن شاشة يتم من خلالها التعرف علي كمية أحمال الكهرباء والتي يكون المعدل الطبيعي لها 3000 ،  فإذا زاد الرقم عن ذلك يستوجب تخفيض الأحمال، وفي حالة تقليل السرعة عن هذا الرقم، يعنى أن الإنتاج قليل ويطلب من المحطات التي لديها ميجاوات متاحة أن يرفعوا الأحمال بمعنى  زيادة اﻹنتاج.
كما نظم القسم زيارة ميدانية أخري لطلاب الفرقة الأولى قسم الطاقة لمصنع اسكرا ميتر السويدي للعدادات والكابلات الكهربائية بالعاشر من رمضان مع أخذ كافة الاحتياطات الاحترازية لجائحة كورونا.

CONTACT DETAILS

  • ADDRESS : Banisuef sharq el Nil Mror Road .
  • CALL US : 19206
  • FAX : 0822284688
  • MAIL US : info@nub.edu.eg
  • OPENNING TIME : Saturday - Wednesday 9am to 4pm
Visitors :

Visitors  

10852557